شراشف الصوف.. الشموع والبالونات المضيئة

نصائح لديكور عصري يحيطك بالدفء


قدوم فصل الشتاء، يحتم علينا قضاء وقت إضافي في غرف نومنا، هروبا من الجو البارد في الخارج، لكن الأمر قد يصبح مملا في مرحلة ما، لذلك فإن أحسن طريقة لكسر الروتين هي إضفاء ديكور خاص، بلمسة عصرية، يمكن معه أداء هواياتك بارتياح، والتمتع بفضائك الخاص.

شراشف الصوف

بشكل مفاجئ، اكتسحت شراشف الصوف الأسواق العالمية، وتزايد الطلب عليها بصفة جنونية، فهذه القطعة المميزة تحولت في ظرف قصير جدا إلى ديكور عالمي، يمكن توظيفه بأساليب عدة، كغطاء للسرير، أو الأريكة، أو شرشف أرضية، وحتى غطاء للجسم، فبينما تطالعين كتبك المفضلة، أو تتفرجين على فيلمك، يمكنك ان تنعمي بتلك الحرارة التي يوفرها الشرشف الصوفي في لحظات، تفرجي على زخات المطر عبر النافذة وسوف لن تصدقي بأنه فصل الشتاء.

وسادات الكروشي

من بين الديكورات المكملة لوشاح الصوف، وسادات الكروشيه، بألوانها الهادئة، الأبيض، البيج، الرمادي، الأزرق، الفاتح.

الشموع

لا يختلف اثنان على دور الشموع في إطلاق طاقة حرارية عجيبة في الغرفة، بمجرد إشعالها، لذلك لا تفوتي ذلك، واصنعي شموعك العصرية بطرق مبتكرة وبسيطة جدا، باستعمال زجاجات الطعان الفارغة، وبعض ما تجود به الطبيعة في هذا الموسم (حسب الصور).

البالونات المضيئة وأشرطة الضوء

هل تصدقين أنه يمكنك الحصول على تلك الديكورات المبهرة التي تشاهدينها في الأفلام الفرنسية والبريطانية والتركية، وان الأمر لا يتطلب أكثر من 500 دينار، فالسحر الذي تضفيه البالونات والأشرطة المضيئة لا يكلف غاليا، استعمليها على قطع الأثاث، وفي الزوايا المظلمة من غرفتك.

التوجه إلى طلاء الغرف بالأبيض أو البيج أو الرمادي، هو أول خطوة يوصي بها خبراء الديكور، للراغبين في أجواء دافئة ورومنسية بغرفهم.

تفادي الازهار البلاستيكية، ومجسمات الحيوانات، فعلى عكس ما يعتقد البعض، انها لا توحي أبدا بالطبيعة، وإنما تنشر طاقة سلبية في غرفتك.

التعليقات(0)

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha