بعد برايم واحد من برنامج "بروجكت رانوي2"..

زينو: تصاميمي مختلفة ولايمكن اختزال أزيائنا في اللباس التقليدي!

لا أحد طوّر الزي التقليدي الجزائري وكل محاولات عصرنته لم تخدمه بل أساءت إليه


رغم مرور بضعة أيام على دخول المصمّم الجزائري زينو توافق مسابقة برنامج "بروجكت رانوي2" المذاع على قناة "MBC 4" إلا أن الثقة الكبيرة التي تحدث بها زينو مؤخرا للصحافة المحلية، تؤكد أنه سيبلغ مركزا متقدما في هذه المسابقة، خاصة حين صرّح بأن تصاميمه ستكون مختلفة ومميزة سيثبت من خلالها للعالم أن الجزائر تتوفر على طاقات كبيرة في مجال الموضة، ولا يمكن أن تختزل فقط في صورة الزي التقليدي حسبه.

 الجدير بالذكر أن زينو توافق، هو شاب جزائري من العاصمة، في ربيعه الـ 23، رحلته في عالم الموضة والأزياء بدأت وهو بسن الـ 17، حيث تخرج من المعهد العالي للفنون الجميلة، قبل أن يقرر السفر إلى فرنسا لصقل موهبته ويشتغل لصالح عدة دور أزياء، على غرار دار"ألكسندر روتيه".

يقول زينو إن خطه في الموضة هو خط معاصر، لكنه غير مجرد من الهوية الجزائرية ويحترم جدا اللباس التقليدي، رغم أنه لم يشتغل عليه كثيرا، مشيرا إلى أنه لا أحد من المصممين الحاليين طوّر هذا اللباس في الجزائر بالشكل الصحيح، بل على العكس كل محاولات عصرنته كانت غير موفقة ولم تخدمه بقدر ما أساءت إليه نوعا ما. وعن تجربة المشتركين الجزائريين السابقين في برنامجي "بروجيكت رانوي" و"فاشن أرابيا" على غرار ريان أطلس وسمير كرزابي، قال "توافق" بأنه لا يملك الحق في تقييمها أو انتقادها، لأن لكل مصمم خطه الخاص وهويته، كما تمنى أن تكون رحلته في البرنامج طويلة وموفقة، وأن تنال تصاميمه إعجاب الجمهور، معلقا بأنه يشعر بمسؤولية كبيرة، لأنه سفير بلاده في برنامج ضخم. 

التعليقات(0)

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha