سعيدة نغزة أقوى سيدة أعمال جزائرية

أستطيع إخراج الجزائر من الأزمة... لكن لا أحد يسمعني


سعيدة نغزة، اسم برز مؤخرا على الساحة الوطنية والدولية في مجال المال والأعمال، أثارت حولها الكثير من الجدل، امرأة استطاعت أن تتحوّل من بائعة قهوة إلى أقوى سيدة أعمال في الجزائر، تترّأس حاليا الكنفدرالية العامة للمؤسسات الجزائرية، كما تشغل العديد من المناصب في هيئات عالمية، تتحدّث في حوار لـ"الشروق العربي" عن مسيرتها ونجاحها وكل ما تطمح إلى تحقيقه في المستقبل.

أولا من هي سعيدة نغزة ومن أين بدأت مسيرتك في مجال المال والأعمال؟

أنا قبائلية مولودة بقسنطينة، أرملة وأم لأربعة أطفال وأم لعشرة آخرين رعيتهم من أقاربي ينادوني ماما، كلهم أبنائي تزوجوا وخرجوا من أسفل جناحي ومن بيتي. عشقت الأعمال والتجارة منذ الصغر، مسيرتي كانت بسيطة لكنها فتحت لي باب النجاح وكانت بادرة خير علي. بدأت سنة 1990 في تجارة تحميص القهوة وكانت آنذاك تسمى "قهوة موني" نسبة إلى اسم ابنتي، ثم اتجهت إلى استيراد المشروبات الغازية "كازيرا" من إسبانيا والعجلات ذات علامة "كونتينونتال" والعلامة الروسية "ساف" المستوردة من ألمانيا.

كيف تحوّلت من التجارة إلى البناء باعتباره قطاع يسيّطر عليه رجال الأعمال بالدرجة الأولى؟

في سنة 2000، كنت في اجتماع لكبار المقاولين وسألت أصدقائي عن رأييهم في إمكانية دخولي عالم البناء، فأجابني أحدهم بأن النجاح فيه مستحيل خاصة كوني امرأة، فتحديتهم وبدأت بمقاولات بسيطة إلى غاية إنجاز مشروع 700 سكن في ولايتي ورقلة ووهران.

لكن حاليا أنت تعملين بقطاع المناجم.. حدثينا عن هذه التجربة المثيرة؟

في بداية سنة 2009، دخلت في مناقصة لوزارة الطاقة والمناجم وفزت بصفقة استغلال المناجم عن طريق الامتياز، وبدأت باستغلال المحاجر لإنتاج الرمل في ولاية سيدي بلعباس وإنتاج الرخام من منجم شلغوم العيد في ولاية ميلة.

من الأعمال إلى رئاسة المنظمات الوطنية والدولية لأرباب العمل.. كيف كانت مسيرتك لتبوّئك هذه المناصب الإستراتيجية؟

سنة 2002 وقعت في مشاكل كبيرة وكنت بحاجة إلى دعم وقوة، فاقترح عليّ أحد الأصدقاء الانخراط كعضو في الباترونا في عهدة رئيسها، حبيب يوسفي، وفي سنة 2003، تم انتخابي رئيسة للكنفدرالية لولاية الجزائر العاصمة، ثم انتخبت كنائبة الرئيس سنة 2006 إلى غاية 2016، حيث تم انتخابي رئيسة للكنفدرالية العامة للمؤسسات الجزائرية.

وعن المناصب الدولية؟

أشغل منصب نائبة رئيس منظمة "بزنس ماد"، وهي منظمة أرباب أعمال البحر الأبيض المتوسط، ورئيسة "لجنة المرأة" في المنظمة الكائن مقرها في تونس ويرأسها رجل أعمال لبناني تضم المنظمة 18 بلدا، كما أنّ الكنفدرالية عضو في المنظمة الدولية لأرباب العمل التي تضم 175 بلدا، وعضو مؤسس لمنظمة "بزنس أفريكا" التي تضم 52 بلدا.

قمت بزيارات عديدة للولايات المتحدة الأمريكية.. هل استطعت جلب المستثمرين إلى الجزائر؟

سنة 2016، كُرّمت من قبل مستشار أوباما والكونغرس الأمريكي واستقبلني رئيس بلدية هوستون، بعدها وقّعنا ثلاثة بروتوكولات في قطاع الفلاحة والسياحة والصناعة مع المستثمرين، فأمريكا ترى أنّ الجزائر البلد الوحيد المستقر في شمال إفريقيا، لكن للأسف لم أجد في الجزائر مَن يسمعني، فإن وجدت الدعم من الحكومة سأُخرج البلاد من الأزمة.

كيف كان لقاؤك بالرئيس الإيطالي مؤخرا؟

قادتني زيارة إلى إيطاليا باعتباري نائب رئيس منظمة "بزنس ماد" ودعانا الرئيس إلى عشاء عمل في قصره، وقد ألقيت محاضرة حول "دور المرأة في مجال الأعمال بمنطقة البحر الأبيض المتوسط"، حضرها، جون كيري، ووزيرة الاقتصاد الإيطالي وكبار المسؤولين بما فيهم، سيرغي فيكتوروفيتش لافروف، وزير الخارجية الروسي.

وماذا عن التعاون بين الجزائر ودول شرق آسيا؟

لقد أنشأنا جمعية "رجال أعمال جزائرية – كورية"، تضم المستثمرين الكوريين من العلامات العالمية "سامسونغ، ألجي" قصد الاندماج الاقتصادي.

أثبتي نجاحا كبيرا في مجال الأعمال ماذا عن السياسة؟

السياسة لها أصحابها وأتمنى أن يمارسها رجال ذوي خبرة ومستوى وليس أصحاب "شكارة"، أنا ضد فكرة الجمع بين السياسة والمال.

ترغبين في التوجه إلى الفلاحة.. هل هي بديل حقيقي لخلق الثروة في الجزائر؟

الفلاحة التي أتحدث عنها وأريد الاستثمار فيها مع الأمريكيين جدّ متطوّرة ومتنوعة، فتجربة الولايات المتحدة رائدة في مجال التنوّع البيولوجي، لكن المشكل الذي يواجهنا ليس التقنيات بل العقار الفلاحي الذي يسيّطر عليه أشخاص لا علاقة لهم بالفلاحة وأغلب المستثمرات مسيّجة دون استغلال. لقد راسلنا الولاة لمنحنا أراضٍ حتى وإن كانت صحراوية أو سهبية في إطار الاستصلاح، لكن لم نجد الرد لحد الآن. أنا جدّ مهتمة بالزراعة الصحراوية، وفي حال حصلنا على العقار سوف نحقّق معجزة في الفلاحة.

ماذا ستزرعين؟

في حديقة بيتي بالعاصمة غرست  أشجار الموز وأثمرت بكثافة، وهو موز "جزائري" صغير الحجم حلو المذاق، يعد من أغلى أنواع الموز في العالم ويمكن زراعته في الجزائر، كما أهتم بالزيتون والأشجار المثمرة ويمكن أن نحقّق اكتفاءً ذاتيا ونصدّر أجود الفواكه إلى العالم.

تتهمين رجل الأعمال علي حداد بتهديدك بالقتل.. ما خلفية النزاع بينكما؟

خلال زيارة رئيس منتدى رؤساء المؤسسات، علي حداد، إلى الصين أهان المرأة الجزائرية بقوله للمستثمرين تعالوا إلى الجزائر ستحصلون على المال وتتزوجون بالجزائريات، هاجمته بقوة ودافعت عن المرأة الجزائرية في الكثير من المحافل الدولية، وأقول إنّ حداد ينتابه شعور بـ"الغيرة" من النجاح الذي حقّقته الكنفدرالية، في حين فشل هو وتنظيمه رغم دعم الحكومة له.

التعليقات(23)

  • 1
    citoyen algerien W DE GHARDAIA 03 ماي 2017
    Mme SAIDA NAGHZA à mes connaissance n'à jamais parler de son niveau d'instruction et les périodes de scolarisation parce que c'est très important .
    معجب غير معجب 0
  • 2
    sweden sweden 03 ماي 2017
    salame alikome

    je vous jure que moi, je peux sortir l'Algérie de la crise économique provoquée par l'état.
    Je commence avec les gens comme vous saïda Nakza, l'escroc Haddad et son frère, Rabrabe, les généraux depuis 1990 et j'ordone de vous mettre dans le prison jusqu'à vos derniers jours
    Comment devenues vous des millionaires et des milliardaires dans 10 ans ?

    l'économie de l'Algérie sera acceptable dans 4 ans hors le pétrole et le gaze
    Dans 10 ans, l'économie de l'Algérie sera fort et solide sans pétrole. L'Algerie sera
    permi les 10 premiers dans le monde
    Est ce que vous avez compris madame Nakza saïda?
    معجب غير معجب 0
  • 3
    [email protected] annaba 03 ماي 2017
    ربي يحفضك واصلي العمل ان هئلاء ميحبوش الخير للجزائر.
    معجب غير معجب 0
  • 4
    Mohamed Alger 03 ماي 2017
    الله يعونك شرفتينا.
    معجب غير معجب 0
  • 5
    03 ماي 2017
    بارك اله فيك قيمتينا على ماضن حداد حكماتوا الهستريا الرجل الذي يعرف كل شئ وقادر على كل شئ خاصة تجاه النساء و الغاء التقاعد النسبي انتقاما للنساء الجزائريات و وكلنا ربي عليك ياحداد والله ينتقم منك
    معجب غير معجب 0
  • 6
    03 ماي 2017
    الله يعاونك شرفتينا بارك الله فيك حداد حكمتو هستريا الرجل الذي يعرف كل شئ و قادر على كل شئ الله ينتقم منه
    معجب غير معجب 0
  • 7
    باتنة 03 ماي 2017
    يعطيك الصحة
    معجب غير معجب 0
  • 8
    mustafa البلد 03 ماي 2017
    pour trouver une solution qui peut aider
    l’Algérie de sortir de sa crise
    il faut appeler les spécialistes qui ont
    !!! étudié le commerce les affaire et la comptabilité
    ainsi les philosophes, savants, ingénieurs ...etc
    Je vous affirme qu'ils pourrons faire des tas de choses bénéfiques a l’Algérie
    tel que appliquer les méthodes et procédure de l'exploit et l’investissement
    des pays occidentaux
    معجب غير معجب 0
  • 9
    طيب البلد 03 ماي 2017
    انها المرأة الحديدية الجزائرية ، شجاعة نادرة ، قادرة على قيادة الجزائر الى بر الأمان ، ولكن ........؟!
    معجب غير معجب 0
  • 10
    سليم الجزائر 03 ماي 2017
    في الجزائر الاستيراد محتكر والاخت سمحولها منذ البداية ولم تتكلم على معريفة او رشوة شيئ غير عادي في الجزائر
    معجب غير معجب 0
  • 11
    BOUZIANE البلد 03 ماي 2017
    JE SUIS TOUT A FAIT DACCORD AVEC VOUS SWEDEN,MOI AUSSI J AI PLUSIEUR PROJET,AVEC UN SEUL PROJET JE PEUT SORTIR L ALGERIE DE SE FLOU MAIS JE PENSE QUIL YA DES GENTS AU GOUVERNEMNT QUI VEULLES L ALGERIE COMME ELLE EST.
    معجب غير معجب 0
  • 12
    ع الرزاق خنشلة 04 ماي 2017
    ربي يعونك اختي المحترمة و يحفظك من الحسادين
    معجب غير معجب 0
  • 13
    الاسم DZ 04 ماي 2017
    يكفي إنك قبايلية لكي تنجحي في الجزائر
    معجب غير معجب 0
  • 14
    N MASCARA البلد 04 ماي 2017
    QUE DIEU VOUS AIDE ET VOUS BENISSE NE VOUS DECOURAGEE PAS
    معجب غير معجب 0
  • 15
    N MASCARA البلد 04 ماي 2017
    QUE DIEU VOUS AIDE NE VOUS LAISSER pas DÉCOURAGER PAR LES INFIDÈLES ALLAH YAHDIHOM
    معجب غير معجب 0
  • 16
    N MASCARA ALGERIE 04 ماي 2017
    QUE DIEU VOUS AIDE DANS VOS PROJETS NOUS VOUS LAISSER PAS DECOURAGER PAR LES AUTRES ALLAH YAHDIHOM
    معجب غير معجب 0
  • 17
    samy algérie 05 ماي 2017
    Cette femme a réussie là où les hommes ont échoués, elle mérite du respect et de l''encouragement pour ses prises de position, je propose de travailler avec elle gratuitement, si elle veut, je suis spécialisé des les finances et comptabilité , en situation de retraite ,pour apprendre avec elle.
    Je la contacterai sur FACEBOOK.
    معجب غير معجب 0
  • 18
    مجبر على التعليق بعد القراءة 05 ماي 2017
    في الجزائر : وراء كل امرآة ناجحة، رجل
    اتحداك ان تثبتي العكس
    معجب غير معجب 0
  • 19
    nocomentdz Algérie 06 ماي 2017
    ادولف هتلر؛ كان رسام - مندل؛ عالم الوراثة طُرِد من الإبتدائية - مورينيو؛ أفضل المدربين كان مترجم و لم يلعب كرة القدم في حياته ...
    معجب غير معجب 0
  • 20
    MOHAMED ILIZI 14 ماي 2017
    ستحيل من حماصة لمدة خمسة سنوات ان تصبح مستوردة ثم المقاولة وراهى تقول بنيت 700مسكن في ورقلة وهران واصبحت من كبار رجال المال هههههههههههههههه
    معجب غير معجب 0
  • 21
    Boualem Oran 31 ماي 2017
    واصلي العمل ربي يعونك اختي المحترمة و يحفظك
    معجب غير معجب 0
  • 22
    محمد تلمسان 31 ماي 2017
    سعيدة نغزة أقوى سيدة أعمال جزائرية لا ننكر دالك لكن من ناحية اخراج الجزائر من الازمة بالمستثمرين الامريكيين اقول لك يا سيدتي ان احتلال البلدان يبدا بالاستثمار يجب ان نستثمر باموالنا وشبابنا
    معجب غير معجب 0
  • 23
    عمار الحزائر 01 جوان 2017
    ياااااو قييو لا ازمة لا والو رانا في 2017 بدلو العقلية شبعتونا مقروط
    معجب غير معجب 0
  • 24
    عبد الوهاب الجزائر 12 حويلية 2017
    مليون تحية اليك ياسيدة الجزائر افتخر بك جدا ان اردت حراسة شخصية فانا لك منذ اليوم
    معجب غير معجب 0

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha