حول الشروق العربي


الشروق العربي مجلة شهرية بالألوان تصدر عن مؤسسة الشروق للإعلام والنشر، صدر أول عدد منها في 11 ماي 1991 على شكل جريدة (تابل ويد)، اعتلت الصدارة في الجزائر والوطن العربي من حيث السحب والمبيعات التي فاقت نصف مليون نسخة، وبعد إلحاح القراء والمؤسسات الإقتصادية لتحويلها إلى مجلة، إستجابت إدارة الشروق يوم 1 مارس 2011، إذ صدر العدد الأول على شكل مجلة في ثوب جميل، وتربعت مرة أخرى على عرش الريادة من حيث المبيعات داخل الوطن وخارجه وما تزال إلى يومنا هذا.

إختارت مجلة الشروق العربي شعار "مجلة كل الأسرة"، وذلك لاختيارها خطا مهنيا مهذبا يقرأه الإبن والأب والعائلة كلها دون حياء أو خجل، كما تعالج في صفحاتها قضايا الشباب والمجتمع بمختلف أطيافه، وتتخلل أركانا أخرى كالفن المحترم والطبخ والموضة والعناية والرياضة ...الخ

يسهر على طبخ هذه المادة الإعلامية فريق من الشباب الذي تمكن من فك شفرة "ماذا يريد القارئ الجزائري أن يقرأ في المجلة؟"

لقد دفعت الشروق العربي ثمنا غاليا بالدم والدموع زمن وقائع الجمر والرصاص في الجزائر، حيث:

 استشهدت مليكة صابور في 21 ماي 1995

وخديجة دحماني في 5 ديسمبر 1995

وحموي مقران في 15 أكتوبر 1996