حمامة ورجلاوي ‎يثيران الجدل على فايسبوك


اثارت العلاقة المتسحيلة بين حمامة ورجلاوي حالة من الجدل في موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك وتداخلت التعليقات بين مؤيد ومعارض وهذا دليل على وجود هيستريتا جماعية وحساسية مغرطة من طرف الجزائريين في كل ما يتعلق بالطبقية واختلاف المستوى في الزواج واصبح هاشتاغ "لوكان جاو يحبو الزوالي لوكان حمامة حبت رجلاوي" التراند الاكثر تداولا هذا الاسبوع على السوشيال ميديا.

وعبر الكثير من الشباب على سخطهم من جشع البنات ولهثهن وراء "المادة" على حسب قولهم وقصة رجلاوي اكبر دليل على ان لا مكان للزوالي في الحب، اما البنات فكان ردهن صريح "رجلاوي لا يلائم حمامة في كل شيء" وان من حقهن الحلم بفارس الاحلام.ويبدو أن السلطان عاشور لم يترك موضوعا الا وطرحه بطريقة كوميدية وساخرة.

التعليقات(0)

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha